طلاب "حركة الشبيبة الافخارستية" أحيوا الذكرى الـ45 لانطلاقها

Printer-friendly versionSend by emailPDF version

أحيا اكثر من 400 طالب في "حركة الشبيبة الافخارستية" (MEJ) الذكرى الـ45 لانطلاق الحركة في لبنان، في يوم طويل جمعهم في مدرسة سيدة الجمهور بعنوان: "اعيش حركة الشبيبة الافخارستية، 45 عاماً حتى اليوم".
وقد استهلوا اليوم بقداس رفعوا خلاله الشكر لله على الاعوام الـ45 لانطلاق الحركة، وما تخللتها من نشاطات وصلوات والتزام وصداقات.
بعد الغداء، التقى الطلاب (بين 14 و16 سنة) عددا من قدامى الحركة، بينهم مؤسس "فرح العطاء" ملحم خلف وجوزف حبوش وجان نجم، واستمعوا الى شهاداتهم. ثم شاركوا في حفلة موسيقية احياها رولان مطر احد قدامى الحركة، بينما شارك الطلاب الاصغر سنا في كرمس والعاب ومسابقات حضّرت خصيصا لهم.

طلاب يحتفلون بالذكرى.

وقالت المسؤولة عن الحركة في لبنان ستيفاني جبر إن "هذا التجمع السنوي مناسبة للتعبير عن الفرح بالانتماء الى الحركة وعيشها، وخصوصا انها تساعد كل طالب او طالبة على ان يكون انسانا متزنا، منسجما مع نفسه، ومسؤولا، ويعرف ان الله حاضر في حياته، ويلتزم الشهادة لحضوره بالتزام الكنيسة والمجتمع، وان يكون في خدمة الآخرين".

(النهار عدد 15/5/2009)